• 14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019

    دورة تدريبية للمعلمين الفرنسية على تصميم لعبة الهروب التعليمية

    نظمت السفارة الفرنسية في البحرين ، بالتعاون مع جامعة البحرين ، وعلى الأخص مركز الدراسات الفرنسية ، دورة تدريبية مبتكرة للمعلمين الفرنسيين في الفترة من 4 إلى 7 نوفمبر.
    كانت ورشة العمل هذه جزءًا من "نوفمبر الرقمي ، شهر الثقافات الرقمية". يشجع هذا المفهوم ، الذي طرحه المعهد الفرنسي في باريس عام 2017 ، المؤسسات الموجودة في الشبكة الفرنسية في الخارج على برمجة الأحداث المتعلقة بالعديد من المجالات التي يمكن أن تتدخل فيها التكنولوجيا الرقمية ، مثل تدريس (...)

  • 14 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019

    وزير المالية يستقبل السفير الفرنسي لدى البحرين

    التقى الشيخ سلمان بن خليفة آل خليفة وزير المالية والاقتصاد الوطني سفير فرنسا لدى مملكة البحرين السيد جيروم كوشارد يرافقه المستشار الاقتصادي في السفارة الفرنسية ووفد من الإدارة العامة للخزانة الفرنسية

  • 12 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019

    مشاركة السفير الفرنسي في حفل المقيم في مقر اقامة السفير الانجليزي بمناسبة الدكرى الهدنة 1918

    شارك السفير الفرنسي يوم أمس في الحفل الذي أقيم بمقر اقامة السفير الانجليزي السيد رودي دراموند بمناسبة ذكرى الهدنة عام 1918 و قد قدم السفير الفرنسي السيد جيروم كوشارد باقة من الزهور نيابة عن فرنسا تخليدا لذكرى.

  • 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019

    استقبل السفير الفرنسي لدى مملكة البحرين السيد جيروم كوشارد أعضاء من الجالية الفرنسية في البحرين الموفق 7 نوفمبر (...)

    استقبل السفير الفرنسي لدى مملكة البحرين السيد جيروم كوشارد أعضاء من الجالية الفرنسية في المملكة وذلك بمقر إقامة السفارة الفرنسة يوم الخميس الموفق 7 نوفمبر 2019.

  • 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2019

    ندوة حول القانون المدني الفرنسي في البحرين (27-28-29 أكتوبر2019)

    القى السيد جيروم كوشارد ، سفير فرنسا في البحرين ،كلمة بمناسبة افتتاح مؤتمر حول الإجراءات المدنية وإجراءات الإنفاذ بحضور وزير العدل الشيخ خالد بن علي آل خليفة والمستشار الإقليمي للعدالة في الشرق الأوسط ، السيد فابريس دوراند..
    نظمت الندوة بتعاون مع السفارة الفرنسية و معهد الدراسات القضائية والقانونية حيث جمعت العديد من القضاة والمحامين.
    تم خلال الندوة تقديم النموذج الفرنسي لتنفيذ الأحكام، كجزء من الصورة تمثيلية لأفكار وزارة العدل حول تطوير نظام (...)

    Actualités

    Actualités Diplomatiques

    في المنافسة لجذب الاستثمارات الدولية الواعدة بالوظائف وبالقيمة المضافة والمواهب، تعود الأفضلية إلى البلدان ذات "باقة الجاذبية" الكاملة والمتينة وهي حال فرنسا، أحد البلدان القلة المجهزة في أوروبا بكمّ كبير من المؤهلات البنيوية. وقد أعطت الأزمة هذه المؤهلات وزناً متجدداً، أكان بالنسبة للخدمات العامة الفعالة أو البنى التحتية المتميزة أو لجهة وجود قاعدة تكنولوجية متنوعة وعمالة مؤهلة ومنتجة ونمو سكاني من الأكثر ديناميكية في أوروبا، وهي
    علامة ثقة بالمستقبل.
    و إذ يُعترف لفرنسا بنوعية الحياة فيها، فقد اختارها ما معدله ثلاث عشرة شركة أجنبية في كل أسبوع، لاستثمارات جديدة توجد فرص عمل. وهي تحتل المرتبة الأولى في أوروبا لاستضافة الاستثمارات الأجنبية في الأنشطة الصناعية.ولأن المنافسة بين المناطق تتحدّد في ميادين القدرة التنافسية والفعالية الإدارية والاستضافة ف"الميثاق الوطني من أجل النمو والتنافسية والعمالة" الذي أعلنه رئيس الوزراء في 6 نوفمبر/تشرين الثاني الفائت، كما المصرف العام للاستثمار، والاتفاق الخاص بتأمين العمالة الذي تبنّاه الشركاء الاجتماعيون في 11 يناير/كانون الثاني2013 ، تعزز موقع فرنسا في صميم الحلبة الأوروبية.