مصر – أعمال العنف (27 تموز/يوليو 2013) تصريح الناطق الرسمي باسم وزارة الشؤون الخارجية فيليب لاليو

تأسف فرنسا للحصيلة الثقيلة التي خلفتها الاشتباكات التي وقعت في مصر، وتناشد كل الأطراف، ولاسيما الجيش، بالتحلي بأقصى دراجات ضبط النفس.

يجب بذل كل الجهود الممكنة لتفادي التصعيد في أعمال العنف.

ندعو كل الأطراف إلى الهدوء وإلى البحث عن حل وسط سلمي، يسمح بالتوصل إلى حل سياسي وبإجراء انتخابات في أسرع وقت ممكن، وفقا لما تعهدت به السلطات المصرية الانتقالية.

منشور في 27/07/2013

اعلى الصفحة